الخميس, 2017-09-21, 4:35 AMأهلاً بك ضيف | RSS
الرئيسية | كاتالوج الملفات | التسجيل | دخول
   

شريط الاخبار

أين بلدي ؟ أين القفقاس ؟ أين انت يا قفقاس ؟ فالفرسان على صهوات خيولهم يبحثون عنك , و عند جبل البروز جلس القمر ليلا ً مناديا ً , و تلك النجوم حائرة لا تجد من يضمها أين انت ؟ أمازلت منتظرة تلك الغيمة ؟ الغيمة التي تحمل أشجع الفرسان قادمين نحوك مشتاقين لحنان أم ٍ سلبت منهم. و على خد كل فتاة دمعة ؛ نزلت حزنا ً على ما فقدوا. افتحي لنا في قلبك بابا ً من أبواب الحب لندخل عبره إلى أرضنا و اعلمي يا قفقاس أن كل شاب و فتاة هم قصص قلوب تتعذب و أشواق تتزايد , و لهفة لا يطفئها إلا اللقاء , لقاء الوطن الذي سلب منا
» قائمة الموقع

» القران الكريم



             تحديد موقعك

                  العاب

   لوحة مفاتيح باللغة العربية
 



التجمع القفقاسي الدولي











الرئيسية » ملفات » ملفاتي

لقاء
2012-01-07, 10:31 PM
(شامل عبدالقادر)
منذ ان عرف العراق بتسمياته القديمة كوادي النهرين وارض الرافدين او بلاد سومر واكد ومرورا بحقب الحضارة والثقافة والنظم السياسية المختلفة فتح ذراعيه لكل الاقوام والامم والملل والنحل والمذاهب والفرق والقوميات والطوائف من دون تمييز فاستوطنت ارضه قبائل قادمة من بطون الجزيرة العربية ومن تخوم بلاد فارس وماوراء بلاد الخوارزم والصين وسهول التتارومن قمم جبال زاكروس وحصاروست ومن وراء البحر الاسود وقزوين مرورا باراضي القفقاس .
لتستغرب عزيزي القارىء ان تجد على ارض العراق اقوام من اصول متنوعة ومختلفة لكنها بمرور الزمن تحولت وتغيرت واستبدلت وتصاهرت وانصهرت وانبثقت الى الوجود كتلة ملونة فسيفسائية زاهية جميلة اسمها العراق.
والشيشان والشركس والداغستانيين عراقيون بالولادة والهوية منذ قرون طويلة وحالهم كحال عشرات الاقوام والطوائف والاديان التي استقرت في العراق لاسباب ودوافع مختلفة.الالاف من العراقيين الحاليين هم من اصول واعراق اجنبية جاءوا الى العراق لاسباب كثيرة فاحبوا هذه البلاد وسكنوها واعطوها دمائهم وعرقهم وجهودهم وعدوها هي البلد الام وليس البلد الثاني !
قدم الشيشان والشركس والداغستانيين الى العراق قبل خمسة قرون اور بما اكثر فقد اشارت بعض الدراسات غير المؤكدة انهم من احفاد الحيثيين الذين نزحوا من الجبال والمناطق الباردة الى العراق قبل الميلاد بسبعة الاف سنة!! 
استوطن الشيشان والشركس والداغستان مناطق متفرقة من العراق بعد عملية تهجيرهم القسرية المؤلمة على ايدي القيصر الروسي الذي خيرهم بين التخلي عن دينهم الاسلامي والبقاء في ديارهم او الهجرة الى بلاد الله الواسعة فاختار اجداد الشركس والشيشان والداغستان الذين هزموا في اخر معركة قاسية ورهيبة مع الجيش الروسي .. اختاروا اسلامهم على ديارهم!!
في العراق سكن هؤلاء المدن العراقية وتحديدا في الموصل وتكريت والحويجة والفلوجة والسليمانية وبغداد وديالى وعشرات القصبات العراقية ايم الدولة العثمانية وكانوا في الاغلب من الرجال المسلحين اما جندرمة او ضباط كبار في الجيش العثماني.
اومن خلال قيامي بكتابة ملف من(28) حلقة في مجلة (الف باء) عام 1998 عن اسرار عملية تهجير يهود العراق عام1950ومتابعتي لملفات التهجير والهجرةفي وزارة الداخلية انذاك عرفت ان الشيشان سكنوا في بغداد على مراحل كان اخرها في منتصف ثلاثينيات القرن الماضي بعد اضطهاد الزعيم الشيوعي ستالين للشيشان وتهجيرهم عن بكرة ابيهم واختاروا العراق والاردن ومصر وسوريا وفي بغداد جاء القادمون الجددوسكنوا محلة بستان الخس وعلمت من خلال اطلاعي على الاوراق التحقيقية السرية التي اجرتها الشرطة العراقية مع اعضاء الشبكة الجاسوسية الاسرائيلية عام1950و1951ان سيدة شيشانية تدعى (مدام اباكوف) سكنتبستان الخس لعبت دورا كبيرا في كشف رئيس الشبكة الذي سكن في احدى غرف البنسيون الذي كانت تستأجر غرفه وقد استأجر منها غرفة وعرف فيما بعدبانه الضابط الاسرائيلي المقدم يهودا بن نجار الضابط الذي ارسلته الموسد للاشراف على شبكة التجسس في بغداد واعتقل واعترف بمهمته بانه دخل العراق عن طريق ايران باسم اسماعيل صالحون تاجر سجاد ايراني!!
وكنت اعرف الداغستانيين من زمن ليس قصير فالفريق محمد فاضل الداغستاني كان والي بغداد في اواخر العهد العثماني وتمتع بقدر كبير من الاحترام بين اهالي بغداد وكان نجله المرحوم اللواء الركن غازي الداغستاني قائد الفرقة الثالثة في ديالى لايقل مهابة واحتراما عن المرحوم والده الذي قاتل الانجليز في البصرة عند تقدمهم لاحتلال العراق وكنت على علاقة طيبة وعميقة مع الاستاذ قحطان الجبوري زوج السيدة الفاضلة المذيعة المتألقة هناء الداغستاني التي كانت من اصول داغستانية معروفة وكنت ارتبط بصداقة مهنية مع اخي الاستاذ الصحفي والكاتب الداغستاني المعروف محمد حسين الداغستاني.
في السليمانية تعرفت الى الدكتور احمد كتاو  وهو من ابرز الشخصيات الشركسية ومن مؤسسي الجمعية الخيرية لابناء الشيشان والداغستان والشركس في كركوك واجريت معه حوارا ممتعاانقل للقراء نصه.
()كيف انبثقت فكرة تاسيس الجمعية؟
-نحن لدينا اقارب ومعارف في تركيا ولبنان والاردن وسوريا من الشركس والشيشان والداغستانولهم جمعيات اسست لاهداف خيرية ليس لمصلحتهم فحسب بل لعموم الناس وكنا في ايام النظام السابق غير مسموح لنا تأسيس جمعيات على اساس عرقي او طائفي كان الامر ممنوعا ومحظوراولكن بعد عام 2003 بادرنا بتاسيس الجمعية الخيرية على منوال ماهو موجود في بلدان عربية تواجد فيها الشركس والشيشان والداغستان وفي حزيران من العام نفسه اسسنا الجمعيةومنحت اجازتها في البداية عن طريق وزارة التخطيط ثم اجيزت رسميا في 29 نيسان2004 وافتتح لها اول فرع في مدينة كركوك.
() مالذي قدمته الجمعية من مكاسب؟
-قدمنا معونات ومواد غذائية وملابس لكل المواطنين بغض النظر عن انتماءاتهم القومية والدينية فنحن لانتعامل على اساس عرقي بل على اساس عراقي وطني وكنا في نيسان من العام الحالي قد عقدنا المؤتمر الثاني للجمعية بعد توسع قاعدة عملنا الشعبي والانساني وقد حصلنا على زمالات دراسية (20) مقعد لطلاب عراقيين للدراسة في حج قلعة عاصمة داغستان ورشح للدراسة طلاب من بغداد وكركوك وديالى ولم يقتصر الترشيح على اولاد الشركس والشيشان والداغستان بل كل العراقيين الراغبين بذلك كما للجمعية مشروع خيري سنوي نطلق عليه(سلة رمضان)ووزعنا ملابس على الايتام وعوائل المهجرينوعندما احرقت قرية الحميدية في ديالى قمنا باسكان المهجرين (42 عائلة) في جمجمال وكركوك والحويجة.كما اصدرنا مجلة باسم(التضامن) عام2004 .
() هل في السليمانية ثمة اعداد ما من قومكم؟
-كنا قد سمعنا بوجود اعداد من ابناء قومنا في مدينة السليمانيةوفعلا نظمنا زيارة لهم في منطقة قره داغ في قرية تدعى(كاني ميران) اي (ينبوع الامراء) ويترأسهمالسيد(لالافايق) وهو من اصول شيشانيةويطلقون عليهم تسمية(جوجان) ويترأس(20000) شخص وهم من اصول قفقاسيةوقد قدموا كما اعلمونا الى منطقتهم الحالية قبل (200) سنة ايام الحرب بين القفقاس وروسيا القيصريةعام1764-1865.
() كيف كانت بداية رحلة العذاب من القفقاس
الى الشرق الاوسط؟
-بعد اندحارنا امام الجيوش القيصرية التي كانت تعرف مدى تمسكنا باهداب الاسلام الحنيف خيرونا بين البقاء في اراضينا بعد ان نتخلى عن ديننا الاسلامي او ان نهاجر فاخترنا الهجرة مع احتفاظنا بديننا على البقاء في ديارنا من دون اسلام!!
ويضيف الدكتور احمد كتاو قائلا:
-هاجر 2-3 ملايين شخص من ارض الاجداد والاباء في ابشع حملة قسرية للتهجير شهدتها البشرية انذاك وتحركت ارتال المهاجرين من الرجال والنساء والاطفال من شمالي القفقاس مشيا على الاقدام وعبروا البحر الاسود في ظل اسوء الظروف ولم يتبق من ال(3) ملايين سوى بضعة الاف اكلهم الجوع والتعب والارهاق والثلج وقسم كبير منهم ابتلعتهم امواج البحر الاسود حيث كان الروس يضعون(150) الف شخص في السفينة التي لاتزيد حمولتهاعن(2000) شخص فتنقلب السفينة بمن فيها وتغرق في اعماق البحر الاسود وقد هلك الالاف من الابرياء بهذه الطريقة الوحشية التي ابتكرها الروس للتخلص منهم!
() وبعد؟!
-استقبلت الدولة العثمانية الالاف المتبقية من ثلاثة ملايين شخص هلكوا في البحر والبر واسكنوهم في البلدان التابعة للخلافة العثمانية باسم الاسلام وان الشراكسة هم الذين اسسوا عمان عاصمة الاردن الحالية بعد ان اسكنهم العثمانيون في المدرج اليوناني ثم سكن الشركس في مرج سلطان وشارع شابسوغ ووادي السيل وهي المناطق التي اسسها الشركس عند قدومهم للاردن وان اخرين توجهوا الى سوريا وسكنوا في الجولان والقنيطرة ثم انحدروا الى حلبوقسم اخر جاء الى العراق.
()كم هي اعدادكم في العراق في الوقت الحاضر؟
-عدد الشركس 5000 شخص والداغستانيين7000 والشيشان25000
() من هم ابرز الشخصيات في العرق؟
-محمد فاضل الداغستاني والي بغداد ونجله غازي الداغستاني الذي توفي عام1967 وشيع جثمانه في موكب مهيب داخل بغداد ودفن الى جوار والده في المقبرة الملكية ومحمد عبدالقادر قائد فيلق عراقي والفريق صفاء شمس الدين خالص قائد طيران الجيش والفنان المصور الكبير مراد الداغستاني والكاتب والصحفي خالد القشطيني والاستاذ المرحوم محمد القشطينيوسعد عبدالرحمن اسماعيل قائد البحرية العراقية وسعد شمس الدين دكتوراه في العلوم العسكرية واياد شعبان رمزي لواء مظلي وعبدالقادر رحمن رجب مفتش عسكري للقوات الخاصة العراقية ونورالدين خالد اسماعيل رئيس محكمة التمييز واخرين.
()هل حقا ان الشركس هم الذين اسسوا مدينة الفلوجة؟!
-نعم الشراكسة هم الذين شيدوا مدينة الفلوجةفي عهد السلطان عبدالحميد حيث كان الاخير زوجا لسيدتين من الشركس من عشيرة(اوبغ) وكان كاظم باشا شقيق الزوجتين الشركسيتين الذي تعرض لنفاق حاشية السلطان وبالتالي ابعد كاظم باشا الى ولاية بغداد في عهد الواليمحمد فاضل الداغستاني الذي ملكه عددا من قطع الاراضي منها اراضي في الفلوجة قبل تاسيسها فقام كاظم ببناء البساتين والدور وشيد اول مسجد اسلامي في الفلوجة كما شيد خانا في المدينة في عام1908ولكن قبل هذا وبحدود عام1890 قرر كاظم باشا بناء مركز للجندرمةوكان معه مصطفى بك احد رجال السلطنة العثمانيةانذاك وهو من اصول شركسية من عشيرة اوبغ وكان معه عدد من عولئل الشيشان وفي عام1910 ارتحلوا من الفلوجة الى بغداد وسكنوا في مركز المدينة وهي محلة الميدان حيث مقر سراي الحكومة والاعيان والبشوات وسميت المحلة باسمهم (دربونة الجيجان) التي تقع قبالة ثكنة وزارة الدفاع الحالية!
() ماهي اشهر عشائركم؟
-من عشائر الداغستان:اللزكي واواري وقمغ وتاباثان وهم بحدود18 عشيرة ومن عشائر الشركس وهم بحدود12 عشيرة : ابزاغ وقبرطاي واوبغوشابسوغ وجكت وجان ومن عشائر الشيشان:الغلغاي ونقشوي والارشتوي.
()مالذي ترنون اليه بعد عام2003؟!
- صحيح اننا انصهرنا مع القوميات الموجودة في العراقفمنا العربي والكردي والتركماني لكننا نرنو كبقية المكونات العراقية الى ان يكون لنا وجود قومي وحق دستوري بالتعبير عن تطلعات اجيالنا بعد ان خدمنا العراق اكثر من خمسة قرون ونعتقد باننا اقدم وجودا من اقليات قومية لها الان صوت عال في الساحة السياسية.نحن نطمح الى الحفاظ على فلكلورنا القومي والشعبي وتقاليدنا وعاداتنا التي تسمى(اديغا خابزا).نحن كما هو معروف عنا منذ حقب واجيال بعيدة خصالرائعة كالوفاءوالاخلاق والشجاعة والفداء والتفاني في العمل وكرم الضيافةونحن اوفياء للمناطق التي ضيفتنا وجعلتنا بمرور الازمان جزئا من شعبها كما هو الحال في العراق وسوريا والاردن ومصر ولبنان.
نقلا عن اخبار العراق
المقال بتاريخ
11/6/2009
الفئة: ملفاتي | أضاف: abbas
مشاهده: 630 | تحميلات: 0 | الترتيب: 5.0/1
مجموع التعليقات: 0
>
» تصويتنا
قيم موقعي

مجموع الردود: 2185

» إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0


» طريقة الدخول



الإمام منصور

الإمام شامل

الإمام غازي محمد


جوهر دوداييف

راية الشركس
راية الشيشان
راية الداغستان
راية أنكوشيا
New Cell
New Cell


Copyright MyCorp © 2017